البنك المركزى السويدى

182
البنك المركزى السويدى
البنك المركزى السويدى

البنك المركزى السويدى يختبر أول عملة رقمية فى العالم

 وقد كشف بنك السويد المركزى  أنه بدأ في اختبار عملة الكرونة الإلكترونية e-krona، مما يجعل البلاد قريبة للغاية من إنشاء أول عملة رقمية لبنك مركزي في العالم فإنه سيجري استخدامها لمحاكاة الأنشطة المصرفية اليومية، مثل: المدفوعات، والودائع، والسحوبات التي ستجري عن طريق محفظة رقمية، مثل: تطبيق الهاتف المحمول.

وبحسب موقع finextra الأمريكى، فأضاف البنك إن الهدف من المشروع إظهار كيفية استخدام الكرونة الإلكترونية من قبل الجمهور العام”، وكان العديد من جهود البنوك المركزية في كل من بريطانيا، ومنطقة اليورو، واليابان، والسويد، وسويسرا قد تضافرت في يناير الماضى لتقييم حالة إصدار عملات رقمية تابعة للبنوك المركزية.

فيما تعد العملات الرقمية من البنوك المركزية أموالًا تقليدية، ولكن في شكل رقمي، يصدرها ويحكمها البنك المركزي للبلد، وعل العكس من ذلك تنتج العملات المشفرة، مثل: البيتكوين، عن طريق حل ألغاز الرياضيات المعقدة، وتحكمها مجتمعات مختلفة على الإنترنت بدلا من هيئة مركزية، فيما دفع الانخفاض الحاد في استخدام النقد والمنافسة من قِبل العملات البديلة، مثل Libra من فيس بوك، البنوك المركزية في جميع أنحاء العالم إلى التفكير في إصدار عملاتها الإلكترونية الخاصة.

وقال بنك السويد المركزي عبر موقعه الإلكتروني، إن إجراء المدفوعات بالكرونة الإلكترونية سيكون “سهلًا وكأنه إرسال رسالة نصية”، فيما تعد السويد أقل الدول اعتمادًا على النقد في العالم، مما يجعل الأمر اختبارًا بسيطًا لكيفية استجابة البنوك المركزية للأشخاص الذين يستخدمون كمًّا أقل من الأموال التي تطبعها.

إلا أن البنك أوضح إنه لم يتخذ أي قرار نهائي بشأن إصدار الكرونة الإلكترونية، وإن الاختبار الحالي – الذي تطوره شركة الاستشارات Accenture – سيحاكي استخدام الكرونة الإلكترونية في “بيئة اختبار معزولة”، وبحسب البنك، فإن المرحلة التجريبية للعملة الإلكترونية

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا